الشريط الأخباري

الأندبندنت: جنود أوكرانيون يصفون الحرب بالجحيم

لندن-سانا

وصف الجنود الأوكرانيون العائدون من صفوف الخطوط الأمامية للجبهة الشرقية “دونباس” القتال بالجحيم وأنه تحول إلى حرب استنزاف شاقة وكما لو أنها “نهاية العالم”.

وقالت صحيفة أندبندنت البريطانية أن العديد من الجنود الأوكرانيين اشتكوا من سوء تنظيم القتال والفرار منه عدا عن المشاكل الصحية والعقلية التي عانى منها العديد من الجنود جراء القصف.

بدوره قال جندي في القوات الأوكرانية عرف باسم “أوليكسي” للصحيفة بعد إصابته في إحدى المواجهات: ” إنهم يعرضون على شاشات التلفزة صوراً جميلة لخط المواجهة والتضامن بين صفوف الجيش إلا أن الواقع مختلف جداً” لافتاً إلى أنه لا يعتقد أن تسليم المزيد من الأسلحة الغربية سيغير مسار الحرب.

وأضاف إن “القادة لا يهتمون إذا كنت محطماً نفسياً وبالنسبة لهم إن كان لديك قلب وذراعان وقدمان فعليك العودة إلى الداخل” مشيراً إلى أن الذخيرة بدأت بالنفاذ من كتيبته خلال أسابيع قليلة من المعارك كما أن القصف الشديد منع الجنود الأوكرانيين من الوقوف في الخنادق وتسبب بمقتل أكثر من 150 جندي من وحدته خلال الأيام الثلاثة الأولى من القتال.

كما وصف جندي أوكراني آخر مدينة سيفيرودونيتسك بالجحيم بعد خسارة معركتهم فيها وتحريرها على أيدي قوات جمهورية لوغانسك الشعبية وبدعم من القوات المسلحة الروسية.

من جهته أبلغ وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو القائد العام للقوات المسلحة الروسية الرئيس فلاديمير بوتين عن خسائر القوات المسلحة الأوكرانية في أسبوعين خلال عملية تحرير ليسيتشانسك موضحاً أن “إجمالي الخسائر في صفوف القوات الأوكرانية بلغ 5469 شخصاً”.

وأكدت وزارة الدفاع الروسية أن “جنوداً من كتيبة من المجندين الأوكرانيين في لفوف رفضوا المغادرة لمهمة قتالية في دونباس”.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency