الشريط الأخباري

كوريا الديمقراطية: التحركات المتهورة لأميركا وحلفائها تمثل تهديداً حقيقياً للسلم والأمن العالمي

بيونغ يانغ-سانا

اعتبرت كوريا الديمقراطية أن الاتفاق الذي توصلت إليه الولايات المتحدة مع كوريا الجنوبية واليابان في الآونة الأخيرة بشأن تعزيز التعاون العسكري بينهم هو تجسيد لخطة أميركية بإنشاء حلف في المنطقة يشبه حلف شمال الأطلسي.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الديمقراطية المركزية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية قوله في بيان: إن الوضع السائد يتطلب بشكل أكثر إلحاحا زيادة بناء دفاع البلاد للتعامل بفاعلية مع التدهور السريع للبيئة الأمنية لشبه الجزيرة الكورية وبقية العالم مضيفاً: إن الرؤساء التنفيذيين للولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية بحثوا سبل مواجهة كوريا الديمقراطية وناقشوا الإجراءات العسكرية المضادة الخطيرة ضدها بما في ذلك إطلاق مناورات عسكرية ثلاثية مشتركة.

وتابع: إن قمة الناتو التي جرت في الآونة الأخيرة تثبت بشكل أكثر وضوحاً أن الولايات المتحدة تنتهج خطة لاحتواء روسيا والصين في الوقت نفسه من خلال (عسكرة) أوروبا وتشكيل تحالف عسكري مثل الناتو في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وأوضح المتحدث أن تلك التحركات المتهورة للولايات المتحدة والقوات التابعة لها تمثل تهديداً حقيقياً للسلام والأمن العالمي مؤكداً أن بلاده ستدافع بشكل موثوق وقوي عن سيادتها ومصالحها ضد جميع أنواع التهديدات التي تسببها الأعمال العدائية للولايات المتحدة والقوات التابعة لها.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

كوريا الديمقراطية: تايوان جزء لا يتجزأ من الصين وقضيتها شأن داخلي

بيونغ يانغ-سانا انتقدت جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي