قوى سياسية عراقية: قانون تجريم التطبيع تعبير حقيقي عن ضمير شعبنا

بغداد-سانا

رحبت قوى وشخصيات سياسية عراقية بإقرار قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني في مجلس النواب العراقي مؤكدة أنه تعبير حقيقي عن ضمير الشعب العراقي.

وأشارت كتلة الإطار التنسيقي النيابية إلى أن القانون يجسد محافظة الشعب العراقي على ثوابته ومبادئه في الدفاع عن القضية الفلسطينية والقدس المحتلة والتأكيد على عدم الاعتراف بالكيان الاسرائيلي الغاصب أو التطبيع معه.

وأضاف الكتلة في بيان “تفاهم القوى السياسية وممثلي الشعب العراقي على القضايا المهمة والمصيرية يعطي رسالة واضحة بأن هذا الشعب والامة ومن يمثلها ثابتة على مبادئها وثوابتها ومدافعة عنها”.

من جهته أكد رئيس تحالف الفتح النيابي هادي العامري أن إقرار قانون تجريم التطبيع يأتي تتويجا لوعي الشعب العراقي واعتباره قضية القدس القضية الاولى للأمة الاسلامية مشيرا إلى أن “العراق سباق لتعزيز الحق الفلسطيني ورفع قدرة الأمة على تنمية روح الرفض والمقاومة للكيان الصهيوني”.

بدوره عد الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي تشريع القانون بأنه رسالة عظيمة في مفترق تاريخي مهم يوجهها العراق إلى كل دول المنطقة والعالم.

من ناحيته أشار رئيس تجمع السند الوطني النيابي أحمد الأسدي إلى أن نواب الشعب العراقي انتصروا للمبادئ الوطنية وأكدوا الموقف التاريخي الثابت للشعب العراقي تجاه الكيان الصهيوني.

وكان مجلس النواب العراقي صوت اليوم بإجماع الحاضرين على مشروع قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني.

ويهدف القانون إلى تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب بأي شكل من الأشكال ومنع إقامة علاقات سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية أو ثقافية مع هذا الكيان.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

مقتل جندي عراقي وإصابة اثنين بانفجار عبوة ناسفة شمال البلاد

بغداد-سانا قتل جندي عراقي وأصيب اثنان آخران جراء انفجار عبوة ناسفة من مخلفات تنظيم (داعش) …