الخارجية الفلسطينية: سلطات الاحتلال تستظل بازدواجية المعايير الدولية

القدس المحتلة-سانا

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية حملات المستوطنين الإسرائيلية التحريضية لاقتحام البلدة القديمة بالقدس المحتلة والمسجد الأقصى مشددة على أن صمت المجتمع الدولي عن هذه الحملات يعتبر تواطؤاً يلامس حد المشاركة في الجريمة.

وأشارت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا إلى أن سلطات الاحتلال تستظل بازدواجية المعايير الدولية وتراخي الموقف الدولي تجاه جرائمها المتواصلة وخروقاتها التي لا تنتهي للقانون الدولي وتصعد اعتداءاتها لإلغاء الوجود الفلسطيني في القدس وتوسيع الاستيطان فيها وفي باقي مناطق الضفة الغربية.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية: عدم مساءلة الاحتلال دولياً يضرب ما تبقى من مفهوم العدالة الدولية

القدس المحتلة-سانا أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن غياب المساءلة الدولية للاحتلال الإسرائيلي