الشريط الأخباري

هنغاريا تحذر من عصر الركود في أوروبا

بودابست-سانا

حذر رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان اليوم أنه من المتوقع أن تشهد القارة العجوز عصر ركود في الوقت الذي تكافح فيه مع ارتفاع تكاليف الطاقة وارتفاع التضخم بسبب الأزمة الأوكرانية.

ونقلت رويترز عن أوربان قوله: إن الاتحاد الأوروبي يحاول تقليص سلطات هنغاريا والدول الأعضاء حيث تسيء بروكسل استخدام سلطتها وتريد أن تجبرنا على ما هو غريب عنا مشدداً على أن الهوة بين الاتحاد الأوروبي وبودابست آخذة في الازدياد.

وأشار أوربان إلى أن مهمة حكومته الجديدة ستكون توجيه اقتصاد البلاد خلال أزمة اقتصادية أوروبية والدفاع عن الإعفاءات الضريبية والمزايا الممنوحة للأسر والدفاع عن فواتير الطاقة مشدداً على أنه يتعين على البنك الوطني والحكومة تنسيق الخطوات لكبح التضخم.

وأضاف: إن أزمة الطاقة وارتفاع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة بشكل مشترك أدت الى التضخم المرتفع وإن كل هذا سيؤدي إلى الركود حيث سيتبع ذلك تراجع في الإنتاج الاقتصادي وسنوات من الزيادات الطفيفة في الإنتاج في أوروبا.

وأعربت هنغاريا مع عدد من الدول الأخرى حتى الآن عن رفضها عقوبات الاتحاد الأوروبي الحالية المقترحة على النفط الروسي حيث أفادت بودابست بأنها تريد مئات ملايين اليوروهات من الاتحاد الأوروبي للتخفيف من تكلفة التخلي عن الخام الروسي.

واتهم أوربان في وقت سابق بروكسل بأن مقترحات المفوضية الأوروبية بشأن فرض حظر نفطي على روسيا يمكن أن تقوض وحدة الاتحاد الأوروبي.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

بيسكوف: العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي سيئة

موسكو-سانا أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن العلاقات بين روسيا