بيسكوف: انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو لن يعزز أمن أوروبا

موسكو-سانا

انتقد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف بشدة تصرفات وممارسات الأجهزة الأمنية الاستخبارية الأمريكية تجاه البعثات الدبلوماسية الروسية ووصفها بالوقحة وغير المقبولة.

وقال بيسكوف في تصريح صحفي اليوم إن “الكرملين يشارك رئيس بعثتنا الدبلوماسية في الولايات المتحدة مخاوفه بشأن تصرفات الاجهزة الأمنية الامريكية حيال موظفي بعثاتنا الدبلوماسية ويعتبر سلوكها وقحاً للغاية وغير مقبول”.

وفي وقت سابق أعلن السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنطونوف أن موظفي السفارة الروسية في الولايات المتحدة يتلقون تهديدات مؤكداً أن أجهزة المخابرات الأمريكية تحاول دفع الدبلوماسيين الروس لخيانة بلادهم.

وفي سياق آخر جدد بيسكوف تحذيرات موسكو من انضمام فنلندا والسويد إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو) مؤكداً أن هذا الأمر “لن يعزز الأمن في القارة الأوروبية”.

وأضاف بيسكوف أن “انضمام أوكرانيا المحتمل إلى الناتو كان سيؤدي إلى نزاع إقليمي محتمل بين روسيا ودولة هي جزء من الحلف” مؤكداً أنه “ليس لدى موسكو نزاعات حدودية مع فنلندا أو السويد بينما كان من المحتمل أن تصبح أوكرانيا عضواً في الناتو وكان يمكن أن يكون لروسيا نزاع حدودي مع دولة تشارك في هذا التحالف”.

انظر ايضاً

مراسل سانا: استشهاد شابين وإصابة اثنين آخرين بجروح جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات المجموعات الإرهابية بريف سلمية