الشريط الإخباري

قاديروف: المختبرات البيولوجية الأمريكية في أوكرانيا خطيرة

غروزني-سانا

أكد الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف أن تفشي الأمراض الخطيرة في أوكرانيا منذ عام 2008 وحتى عام 2019 مرتبط بأنشطة المختبرات البيولوجية الأمريكية الموجودة هناك.

ونقل موقع روسيا اليوم عن قاديروف قوله على صفحته في موقع “انستغرام”: “لقد صدمت بشدة من الأخبار بشأن وجود عشرات المختبرات البيولوجية على أراضي أوكرانيا التي تمولها الولايات المتحدة والتي تم تطوير أسلحة بيولوجية فيها” مضيفاً إن “حقيقة أنهم أجروا تجارب بأسلحة بيولوجية تحديداً هو أمر أكدته نائب وزير الخارجية الأمريكي فيكتوريا نولاند التي

أعربت عن مخاوفها من سيطرة الجيش الروسي على عينات بيولوجية وعلاوة على ذلك ألقت باللوم على روسيا في أي حادث يتعلق بأسلحة بيولوجية وكيميائية على أراضي أوكرانيا.. وهذه وقاحة من مستوى عال”.

وأشار الرئيس الشيشاني إلى أن أمريكيين فقط يعملون في المختبرات أو من حازوا على رضاهم لافتاً إلى أن القانون الأمريكي يعفي المشاركين في مثل هذه المشاريع من المسؤولية الجنائية في حالة الاختبارات الفاشلة وغير القانونية.. وبعبارة أخرى يلقي البنتاغون باللوم على أوكرانيا نفسها في حال اندلاع مرض خطير في أوكرانيا وسيعود العلماء الأمريكيون ببساطة إلى أوطانهم.

وأضاف إن تفشي الامراض حدث بالفعل وقد بتنا الآن فقط نفهم السبب فمنذ عام 2008 تفشى فيروس التهاب الكبد وعام 2009 تفشى الالتهاب الرئوي النزفي والكوليرا في عام 2011 الذي تكرر في 2014 و2015 فيما انتشرت الحصبة عام 2016 إضافة إلى انفلونزا الخنازير وفي 2017 التهاب الكبد أي وبين عامي 2017 و2019 تفشى مرض الحصبة والدفتيريا عام 2019 وهذا فقط في أوكرانيا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد قدمت إفادة تمهيدية تكشف أن الولايات المتحدة أنفقت أكثر من 200 مليون دولار لتشغيل المعامل البيولوجية في أوكرانيا التي كانت جزءا من البرنامج البيولوجي العسكري الأمريكي.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

فولودين: واشنطن مخطئة إذا ظنت أن ما يحدث بأوكرانيا لن يؤثر عليها

موسكو-سانا حذر رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين واشنطن