عنصرية حزب جونسون تحرم نائبة بريطانية من منصب وزاري

لندن- سانا

كشفت نصرت غني العضو في مجلس العموم البريطاني أنها استبعدت من منصب وزاري في حكومة المحافظين برئاسة بوريس جونسون لأسباب عنصرية.

ونقلت وكالة رويترز عن غني التي فقدت منصبها كوزيرة دولة للنقل في شباط من العام الماضي قولها “إن مسؤولاً عن الانضباط الحزبي في مجلس العموم أبلغني أن ديانتي الإسلامية طرحت كقضية خلال إقالتي في اجتماع التعديل الوزاري في داونينغ ستريت وأن وضعي كوزيرة مسلمة جعل زملائي يشعرون بعدم ارتياح”.

وقالت “لن أتظاهر بأن هذا لم يهز إيماني بالحزب وقد فكرت بجدية في بعض الأحيان فيما إذا كنت سأستمر كنائب في مجلس العموم”.

وقال زعيم حزب العمال المعارض كير ستارمر إن على المحافظين التحقيق على الفور فيما قالته غني.

وسبق لحزب المحافظين الذي يتزعمه جونسون أن واجه اتهامات بمناهضة الدين الإسلامي وهو ما دعي بالإسلاموفوبيا كما انتقد تقرير في أيار من العام الماضي الحزب بشأن طريقة تناوله لشكاوى التمييز ضد المسلمين.

وتأتي تصريحات غني بعد أيام من كشف زميلها وليام راج رئيس لجنة الإدارة العامة و الشؤون الدستورية في مجلس العموم أن حكومة جونسون تمارس الابتزاز ضد أعضاء في المجلس لإبقاء الأخير في منصبه.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

نائب بريطاني: حكومة جونسون تبتز نواباً للإبقاء عليه في السلطة

لندن-سانا أكد وليام راج رئيس لجنة الإدارة العامة والشؤون الدستورية في مجلس العموم البريطاني أن …