(الاشتراكيين السلوفاكي) يندد بالتدخلات الأمريكية والتركية بسورية

براتيسلافا-سانا

ندد رئيس حزب الاشتراكيين السلوفاكي ارتور بيكماتوف باستمرار الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية مؤكداً أن سببها رفض دمشق الخضوع لإرادة الغرب والولايات المتحدة.

وقال بيكماتوف في تصريح لمراسل سانا في براغ اليوم “إن الإجراءات القسرية احادية الجانب التي يفرضها الغرب على سورية فاقدة للمعنى تماماً” مندداً بالتدخلات الأمريكية والتركية في سورية.

وأشار إلى أن المعلومات التي نشرتها وسائل إعلام غربية أكدت قيام القوات الأمريكية بقصف عشوائي في سورية والتسبب بسقوط أعداد كبيرة من الضحايا المدنيين.

وأكد بيكماتوف أن مجرمي الحرب الحقيقيين يتخذون من واشنطن وأنقرة مقرات لهم.

انظر ايضاً

حزب أوروبي يستنكر الإجراءات القسرية المفروضة على سورية

هافانا-سانا استنكر حزب اليسار الأوروبي الإجراءات الاقتصادية القسرية