بحث آليات التعاون بين جامعتي (ستانكين) والبعث

حمص-سانا

ضمن فعاليات الاجتماع السوري الروسي المشترك لمتابعة أعمال المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين السوريين بحث الدكتور عبد الباسط الخطيب رئيس جامعة البعث بحمص اليوم مع وفد روسي من جامعة موسكو الحكومية التكنولوجية “ستانكين” ممثلاً بالدكتورة بوبوفا ناديجتا يوليفنا رئيسة مركز التعاون الدولي بجامعة ستانكين آليات التعاون المشترك بين الجامعتين من خلال تنفيذ بنود الاتفاقية الموقعة مسبقا بينهما عام 2019.

وأكد الدكتور الخطيب خلال الاجتماع أن هذه الزيارة تأتي استكمالاً لتطوير العلاقات العلمية والثقافية التي تربط بين سورية وروسيا وقال: “نتطلع إلى تزويد جامعاتنا السورية باختصاصات جديدة وإغنائها بالكوادر والتعاون العلمي المشترك في مجال التبادل الطلابي والأساتذة الزائرين وإجراء البحوث العلمية المشتركة مع روسيا”.

بدورها الدكتورة بوبوفا ناديجتا يوليفنا قالت: “رغم جميع الظروف من إرهاب وجائحة كورونا لن تثنينا أي عقبات عن الاستمرار بالتعاون والتواصل الدائم مع جامعة البعث ونحن سعيدون بأن المركز السوري الروسي فيها يطور عمله ويتابع نشاطاته” مؤكدة أن جامعة ستانكين ستبذل ما بوسعها لإنجاح هذا التعاون وتطويره.

وفي نهاية اللقاء قدمت رئيسة مركز التعاون الدولي في جامعة ستانكين للجامعة 20 جهازاً لفلترة وتعقيم الهواء للإسهام في الوقاية من انتشار جائحة كورونا ضمن القاعات الدراسية.

انظر ايضاً

من امتحانات الفصل الأول في جامعة البعث

تصوير: نقولا الخوري