مجلس الشعب: وعد بلفور باطل وانتهاك صارخ لأبسط معايير القانون الدولي

دمشق-سانا

أكد مجلس الشعب استمرار وقوف سورية إلى جانب الشعب العربي الفلسطيني حتى استعادة حقوقه المشروعة كاملة ودعمه بكل السبل والوسائل للوصول إلى حل عادل وشامل لقضيته وفق قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي.

وقال المجلس في بيان أصدره في الذكرى السنوية الرابعة بعد المئة لوعد بلفور المشؤوم تلقت سانا نسخة منه اليوم إن هذا الوعد الباطل أعطى من لا يملك لمن لا يستحق وهو انتهاك صارخ لأبسط معايير القانون الدولي.

ورأى المجلس أن ما يجري اليوم في فلسطين هو انعكاس لتداعيات هذا الوعد الذي أعطته بريطانيا للحركة الصهيونية العالمية في الثاني من تشرين الثاني 1917 على لسان وزير خارجيتها أنذاك آرثر بلفور والمتضمن إنشاء وطن قومي لليهود على أرض فلسطين العربية حيث يتعرض الشعب العربي في فلسطين لأقسى أنواع البطش والعدوان من خلال الممارسات الصهيونية ومحاولات الكيان الغاصب المتوحشة والمستمرة إخضاع الفلسطينيين وإفشال أي مساع للتوصل إلى حل للقضية الفلسطينية وفرض الإملاءات والشروط من قبل قوى الاستعمار والإمبريالية العالمية وعلى رأسها الولايات المتحدة.

وشدد البيان على أن القضية فلسطينية كانت دائماً وأبداً قضية سورية المركزية الأولى وهذا ما يوضح للعالم بأسره أسباب الهجمة الإرهابية العدوانية الشرسة وما تلاها من إجراءات ظالمة وحصار أحادي جائر شمل مختلف مناحي حياة المواطن السوري خلال السنوات الماضية وحتى الآن في محاولات يائسة لزعزعة مواقفها المبدئية الثابتة تجاه هذه القضية.

انظر ايضاً

لجان في مجلس الشعب تناقش مع السفير البرازيلي سبل تعزيز العلاقات البرلمانية

دمشق-سانا التقى عدد من اللجان في مجلس الشعب صباح اليوم مع سفير جمهورية البرازيل الاتحادية …