لافروف: حلف الناتو يؤدي ألعاباً خطيرة

موسكو-سانا

دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف دول جوار أفغانستان إلى منع أي وجود للقوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي “ناتو” على أراضي هذا البلد مؤكدا أن الحلف يتحمل المسؤولية عن الأزمة العميقة التي تمر بها أفغانستان.

ولفت لافروف في كلمة له اليوم خلال اجتماع لدول جوار أفغانستان عبر الفيديو إلى أن إصرار الغرب على إعادة تكوين أفغانستان وفقا لمعاييره أسفر عن نتائج مؤسفة بما فيها “اندلاع  صراعات داخلية وإراقة الدماء وتفاقم الاستقطاب داخل المجتمع والانهيار الاقتصادي والاجتماعي وكارثة إنسانية” إضافة إلى زيادة وتيرة جرائم الإرهاب الدولي وتفشي الفساد وإنتاج المخدرات على نطاق غير مسبوق في البلاد.

وحذر لافروف من تدفق الإرهابيين والعناصر الإجرامية من أفغانستان إلى الدول المجاورة تحت ستار اللاجئين وقال: من الواضح أنه بدون معركة حاسمة ضد إنتاج المخدرات وتهريبها وضد التنظيمات الإرهابية الدولية واستخدامها من الخارج في أفغانستان فمن غير المرجح أن يكون ممكنا بناء سياسة خارجية طبيعية مميزة مع الدول المجاورة لأفغانستان والتي هي المستهدفة في المقام الأول من هذه القوى المدمرة.

وشارك في الاجتماع إضافة إلى روسيا الصين وإيران وباكستان وطاجيكستان وتركمانستان وأوزبكستان.

وفي سياق متصل أشار لافروف خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الكوري الجنوبي “إي يون” إلى أن حلف الناتو “يؤدي ألعابا خطيرة” بإعلانه عن رغبته في توسيع مهمته لتشمل العالم بأسره.

انظر ايضاً

لافروف يشيد بالتنسيق الروسي الصيني الهندي

موسكو-سانا دعا وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف المجتمع الدولي إلى تبادل وجهات النظر بشأن القضايا …