سيدة تؤسس ورشة منزلية لإنتاج مستخلصات الأعشاب الطبيعية

السويداء-سانا

عكست فيها سنوات من التعب والبحث والخبرات المتراكمة والإصرار على العمل، ورشة منزلية أسستها سيدة من السويداء وخصصتها لإنتاج مستخلصات الأعشاب الطبيعية.

أميرة أبو عساف أوضحت في خلال حديثها لمراسل سانا كيف بدأت تأسيس ورشتها الصغيرة بمنزلها في عدرا العمالية عام 2011 حيث جعلتها ظروف الأزمة تقاوم وتحملت مشقة تهدم بيت زوجها بفعل الأعمال الإرهابية وتواصلت بعملها دون توقف بعد انتقالها واستقرارها وأفراد أسرتها بمدينة شهبا في السويداء.

وبينت أميرة 54 عاماً أن الورشة التي أصبحت مصدر دخل واستقرار ودعم لأسرتها هي حصيلة خبرات اكتسبتها تباعا على مدار نحو 30 عاما واطلاع على العديد من التجارب والاستعانة بالخبرات العاملة في هذا المجال.

ويعتمد عمل أميرة كما تقول على إحضار الاعشاب الخضراء من البراري أحياناً وتجفيفها أو اليابسة المجففة من السوق لتقوم بعصرها بواسطة ماكينة وتقطيرها وسحب الزيوت منها التي تكون متعددة الاستخدامات وكذلك إضافة شمع العسل لها لتصنيع الكريمات ومزج نوع منها هو زيت جوز الهند مع مادة الغليسرين لتصنيع الصابون الطبي فضلاً عن تركيب خلطات الأعشاب الطبيعية التي تحمل فوائد متنوعة.

ساعات طويلة من العمل تقضيها أميرة يومياً قد تصل إلى 16 ساعة لتقوم بتسويق منتجاتها داخل المحافظة وخارجها من خلال المعارف والأصدقاء والمشاركة بالمعارض وكذلك إلى بعض الدول العربية كما ذكرت.

وأمام حضورها بعشرات المعارض حصلت أميرة على العديد من شهادات التقدير منها عن مشاركتها الفعالة في سوق ومعرض منتجات النساء الريفيات الذي أقيم في حديقة تشرين بدمشق عام 2018 وفي المهرجان البيئي الثالث الذي أقامته وزارتا الإدارة المحلية والبيئة والسياحة ومحافظة دمشق وملتقى صناع التغيير والتطوير في السويداء وغيرها.

طموحات كبيرة تحملها أم أمير الحاصلة على شهادة حرفة منتوجات فنية وجمع الزهور من اتحاد الحرفيين للتوسع بورشتها وخاصة في ضوء حبها الكبير للعمل وحالة التفاؤل المسكونة بداخلها والتي تعكسها على أفراد أسرتها.

ما نجحت به أميرة بورشتها تدين فيه لمديرية المرأة الريفية في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي التي فسحت لها المجال للانطلاق وإظهار أعمالها مبينة أنها تعمل أيضاً بتصنيع الأعمال اليدوية المتنوعة كالإكسسوار والتحف والشموع وبيعها عند الطلب فضلاً عن قيامها بالعديد من الأعمال كالدهان وإصلاح بعض الأشياء المعطلة وغيرها.

ووفقاً لرئيسة دائرة المرأة الريفية في مديرية الزراعة بالسويداء المهندسة محسنة أبو سمرة فإن أميرة شاركت مع الدائرة بمعرضين في دمشق ومعرض بالسويداء ولاقت أعمالها رواجاً واستحساناً وأن عملها نتيجة مثابرتها.

 عمر الطويل

انظر ايضاً

سيدة تؤسس مشروعاً صغيراً يوفر 40 فرصة عمل

السويداء-سانا العمل لا يتوقف في حياة الإنسان عند عمر معين هذا ما تؤكده نوال عزام …