ندوات وأنشطة للتوعية بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي باللاذقية

اللاذقية-سانا

سلسلة من الجولات الميدانية والندوات التثقيفية والأنشطة التوعوية أطلقتها دائرة الصحة الإنجابية بمديرية صحة اللاذقية عبر مختلف المراكز الصحية ريفاً ومدينة بالتعاون مع عدد من الجمعيات الأهلية والفرق التطوعية خلال شهر التوعية بالكشف المبكر عن سرطان الثدي “الشهر الوردي”.

وأوضحت الدكتورة ريم زغيبة مسؤولة الصحة الإنجابية بالمديرية لمراسلة سانا أهمية هذه الفعاليات التي تهدف إلى الإضاءة على المرض وأعراضه وسبل الوقاية منه وأهمية الكشف المبكر عليه وتذكير السيدات بضرورة الاهتمام بصحتهن.

وأكدت أن خدمة الكشف المبكر عن سرطان الثدي ليست محصورة بالشهر الوردي إنما تندرج ضمن الخدمات التي تقدمها الدائرة على مدار العام مشيرة إلى أن الندوات التثقيفية والعلمية تتم بمشاركة أطباء من مختلف الاختصاصات كالأورام والجراحة العامة والتغذية والنسائية.

وحول الجلسات التوعوية بالشراكة مع الجمعيات والمنظمات الأهلية في المناطق الريفية ومواقع العمل كالمدارس والمصانع وغيرها بينت زغيبة أنها تتيح للمشاركات فيها الاطلاع على تجارب النساء الأخريات ورحلة العلاج بكل تفاصيلها وتلقي إرشادات حول أساليب الوقاية من المرض.

أمل ضاهر فنية أشعة بمشفى التوليد والأطفال أكدت الالتزام بإجراءات الوقاية من كورونا واستقبال المراجعات وفق مواعيد محددة حفاظاً على التباعد المكاني وتعقيم الأجهزة بعد انتهاء التصوير بين كل سيدة وأخرى.

الستينية نجاح الورعة ربة منزل قالت: “إنها تواظب على إجراء الفحوصات وصورة الماموغرام بشكل دوري منذ بلوغها سن الأربعين للاطمئنان على صحتها وسلامتها” داعية جميع السيدات إلى زيارة أقرب مركز صحي وإجراء صورة الماموغرام التي تساعد في الكشف عن الإصابة بمراحل مبكرة.

رشا رسلان

انظر ايضاً

الصحة تعلن نتائج حملة الشهر الوردي

دمشق-سانا أعلنت وزارة الصحة النتائج النهائية لحملة الكشف المبكر عن سرطان الثدي التي نفذتها في …