الشريط الأخباري

بهدف تخفيف تكاليف الإنتاج.. مشروع لاستنبات الشعير بالسويداء

السويداء-سانا

بهدف تخفيف أعباء تكاليف الإنتاج تمكن مربي الثروة الحيوانية حكمت البني من تأسيس مشروع صغير لاستنبات الشعير واستخدامه كعلف أخضر في تغذية رؤوس الأبقار التي يملكها ضمن مزرعته في بلدة الكفر بريف السويداء الجنوبي.

المشروع الذي بدأه البني قبل نحو 7 أشهر جاءت فكرته بعد ارتفاع أسعار الأعلاف وأسهم كما ذكر لمراسل سانا بتحقيق وفر في نفقات الإنتاج والتغذية الصحية المناسبة للأبقار وزيادة دسم الحليب مبيناً أن الشعير المستنبت لديه يغطي 25 بالمئة من احتياج الأبقار الحلوب للأعلاف وكامل احتياج البكاكير منها.

وحسب البني الذي بحوزته حالياً 9 رؤوس أبقار فإن مشروعه لاستنبات الشعير جاء بعد تجربة منزلية بأدوات بسيطة ثم إحداث غرفة خاصة لهذا الغرض في مزرعته بمساحة 21 متراً مربعاً تبلغ طاقتها الكاملة للإنتاج بين 750 كغ وطن يومياً بما يتناسب مع خطته المستقبلية لزيادة عدد رؤوس الأبقار لكنه ينتج حالياً كما أوضح نحو 70 كغ يومياً جراء عدم توافر مادة المازوت بالشكل الأمثل.

وتعتمد آلية العمل بالمشروع وفق البني على نقع بذار الشعير وتعقيمها ضمن أحواض لمدة 24 ساعة ثم فرزها إلى صوان مخصصة ومثقبة داخل غرفة الاستنبات بحيث تستوعب كل واحدة منها كيلوغرام يومياً وتبقى ضمن الغرفة مدة أسبوع ليتم في نهايته الحصول على الشعير الأخضر مع استخدام مكيفات صحراوية للتحكم بدرجة الحرارة والقيام بالترطيب في حال نقص الرطوبة والرش بالماء بواسطة بخاخات موصولة بمحركات مع وجود لوحة تحكم كهربائية أيضاً خارج الغرفة.

وألحق البني بمشروعه فرامة يدوية من تصميمه لفرم الشعير المستنبت وتسهيل تناوله من رؤوس الأبقار التي تنتج من الحليب يومياً خلال الفترة الحالية بين 100 و120 كغ يقوم ببيعها بشكل مباشر مع سعيه لإحداث وحدة تصنيع صغيرة لمنتجات الحليب بالمرحلة القادمة كما ذكر.

ووجد البني الذي يوفر فرصتي عمل معه أنه رغم وجود تكاليف لتأسيس مشروعه لكنه يحقق جدوى اقتصادية مقترحاً تعميم فكرته بشكل واسع بين المربين وتشجيعهم على ذلك عبر منح قروض ميسرة لهذه الغاية.

ووفقاً للمراقب البيطري نور الدين الشعار فإن تجربة البني مفيدة لجهة تأمين العلف الأخضر المتكامل مع العلف الجاف بالنسبة للأبقار الحلوب وتقليل تكلفة إنتاج الحليب مبيناً أن مادة الشعير المستنبت لها فوائد صحية للأبقار وتنعكس على تخفيف استهلاك الأدوية البيطرية.

عمر الطويل

انظر ايضاً