حزب مصري: الإجراءات القسرية المفروضة على سورية جريمة ضد الإنسانية

القاهرة-سانا

جددت اللجنة الشعبية المصرية للتضامن مع الشعب السوري استنكارها الكامل لاستمرار تواجد قوات الاحتلالين الأمريكي والتركي على الأراضي السورية مؤكدة أن هذه القوات تمارس الجرائم بحق الشعب السوري.

وقال منسق عام اللجنة هشام لطفي في تصريح لمراسل سانا بالقاهرة اليوم إن ” الإدارة الأمريكية ونظام أردوغان يعملان على تنفيذ مخططاتهما ضد سورية والمنطقة بكافة الأساليب سواء من خلال المرتزقة أو عن طريق الاحتلال المباشر ويساندهما في ذلك صمت المجتمع الدولي”.

وشدد لطفي على أن استمرار الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب التي يفرضها الغرب على سورية هو استمرار لجريمة ضد الإنسانية يجب أن يحاسب عليها كل من شارك فيها وانصاع للرغبات الإجرامية الأمريكية لافتاً إلى أن الحرب ضد الإرهاب لا تزال مستمرة ولن تنتهي إلا بإتمام نصر سورية قريباً وتطهير أراضيها من الإرهابيين والمرتزقة.

انظر ايضاً

اللجنة المصرية للتضامن مع الشعب السوري:واشنطن تنهب ثروات السوريين

القاهرة-سانا انتقدت اللجنة الشعبية المصرية للتضامن مع الشعب السوري صمت المجتمع الدولي تجاه استمرار الاحتلالين …