بيونغ يانغ: المناورات العسكرية المزمعة بين واشنطن وسيئول ستضر بعزم الكوريتين تحسين العلاقات بينهما

بيونغ يانغ-سانا

حذرت نائب رئيس اللجنة المركزية لحزب العمل الكوري الديمقراطي “كيم يو جونغ” اليوم من أن التدريبات العسكرية المزمعة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة هذا الشهر ستضر بعزم الكوريتين إعادة بناء العلاقات بينهما.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية الديمقراطية عن كيم قولها في بيان: إنه “في حال نفذت كوريا الجنوبية مناورات عسكرية مشتركة مع الولايات المتحدة فإنها ستلحق الضرر بعزم الكوريتين تحسين العلاقات بينهما”.

وأضافت: إن القرار الأخير لاستعادة الخطوط الساخنة بين الكوريتين يجب ألا يعتبر أكثر من مجرد إعادة اتصال مادي وسيكون أمراً غير مدروس افتراض أن اجتماعات قمة بين الكوريتين أمر وشيك الحدوث مؤكدة أن “كوريا الديمقراطية ستتابع عن كثب ما إذا كان الكوريون الجنوبيون سيواصلون التدريبات الحربية العدوانية أم أنهم سيتخذون قراراً جريئاً”.

وأعلنت كوريا الديمقراطية في السابع والعشرين من الشهر الماضي عن إعادة فتح قنوات الاتصال مع كوريا الجنوبية بموجب اتفاق بين الرئيسين الكوري الديمقراطي كيم جونغ أون والجنوبي مون جيه إن.

انظر ايضاً

بيونغ يانغ ترفض مقترح (إعلان إنهاء الحرب) في شبه الجزيرة الكورية

بيونغ يانغ-سانا أكدت كوريا الديمقراطية اليوم أن “إعلان إنهاء الحرب” في شبه الجزيرة الكورية الذي …