احتفالية مركزية في معدان بريف الرقة الشرقي بمناسبة فوز الدكتور بشار الأسد بالانتخابات الرئاسية

الرقة-سانا

ابتهاجاً بنجاح الاستحقاق الانتخابي وفوز الدكتور بشار الأسد بالانتخابات الرئاسية أقام اتحاد شبيبة الثورة فعالية شعبية وطنية في مدينة معدان بريف الرقة الشرقي بمشاركة وفود من عشائر المنطقة تضمنت إلقاء قصائد شعرية ولوحات فنية فلكلورية عبرت عن المناسبة وحفلاً فنياً أحياه نخبة من الفنانين الشباب.

وحمل المشاركون الأعلام الوطنية وصور الرئيس الأسد وسط أجواء من الفرح مع عقد حلقات الدبكة مرددين هتافات تعبر عن حب الوطن.

وأكد المشاركون تمسك أبناء الرقة بالثوابت الوطنية ووحدة وسلامة التراب السوري مجددين ثقتهم بتحرير كامل التراب السوري من الإرهاب وطرد المحتل الأمريكي وأذنابه من أراضي سورية وعودة الرقة بكاملها إلى حضن الوطن مشيرين إلى أن فوز الدكتور بشار الأسد في الانتخابات الرئاسية وإنجاز الاستحقاق الدستوري تأكيد على عودة الأمن والاستقرار إلى سورية ودليل على قوة وتعافي سورية واستقلالية قرارها الوطني.

وفي لقاءات مع مراسل سانا أكد رئيس منظمة اتحاد شبيبة الثورة تكليفاً علي عباس أن هذه الفعالية تقام على أرض الرقة التي حاول الإرهاب تدميرها وإخراجها من عباءة الوطن لكنها ظلت وفية لتراب سورية وظل أبناؤها الأوفياء عنواناً للوطنية والعزة والشهامة.

الشيخة أسيا الماشي أكدت أن الرئيس الأسد هو خيار أبناء سورية بكل مكوناتهم فهو القائد الذي صمد وصبر وانتصر وحافظ على الكرامة والسيادة الوطنية مشيرة إلى رفض أبناء القبائل العربية لتواجد الاحتلال الأمريكي في الأراضي السورية التي ستعود بكاملها إلى السيادة السورية بهمة رجال الجيش العربي السوري وحكمة القائد بشار الأسد.

وأشار عضو مجلس الشعب بشار الملحم إلى أن الاحتفالية جاءت للتعبير عن فرح أبناء العشائر بفوز الدكتور بشار الأسد في انتخابات الرئاسة وتأكيداً على الوقوف خلف قيادته الحكيمة رافعين شعار الأمل بالعمل كعنوان للمرحلة القادمة.

ورأى المواطن عبد الله العيسى أن نتائج الانتخابات تعكس آمال وطموحات السوريين الراغبين باستكمال عودة الأمن والاستقرار إلى كامل الأراضي السورية مشدداً على أن المرحلة القادمة هي مرحلة للعطاء والعمل وتسخير الطاقات في سبيل نهضة سورية لتعود أفضل مما كانت.

ولفت يحيى الجاسم إلى أن إنجاز الاستحقاق الانتخابي كان بمثابة رسالة للعالم مفادها أن السوريين وحدهم يقررون مستقبل بلادهم بعيداً عن التدخلات الخارجية وأن الرئيس الأسد كان الخيار لكل السوريين وأن أبناء الرقة شاركوا في هذا الاستحقاق بكثافة كبيرة وفاء للوطن.

وأكدت السيدة يارا العبود أن الرئيس الأسد هو قائد سورية بقرار شعبي صادر عن أبناء الوطن الذين بادلوا قائدهم الوفاء بالوفاء وعبروا من خلال مشاركتهم بالتصويت عن تمسكهم بالقائد الذي لم يتخل عن شعبه وأرضه وظل وفياً لمبادئ سورية.

انظر ايضاً

منظمة معاهدة الأمن الجماعي: لدينا القوة الكافية للرد على تهديدات توسع الناتو

موسكو-سانا أكد الأمين العام لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي ستانيسلاف زاس إن التهديدات بتوسع حلف شمال …