شخصيات وأحزاب عربية ودولية تهنئ الشعب السوري بفوز الدكتور بشار الأسد

عواصم-سانا

أكدت أحزاب وقوى وشخصيات سياسية عربية ودولية أن الشعب السوري أثبت عبر المشاركة الواسعة في انتخابات رئاسة الجمهورية أنه صاحب القرار السيادي فيما يخص حاضره ومستقبل بلاده وبرهن على قوة الدولة ومنعتها ضد كل المخططات التي استهدفتها موجهين التهنئة بفوز الدكتور بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية.

ففي مصر أكد ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية أن نتائج الانتخابات الرئاسية في سورية تجسد إصرار الشعب السوري على الدفاع عن سيادته والحفاظ على وحدة وطنه ومؤسساته ورفضه المخططات ضد بلده معرباً عن ثقته بقدرة سورية قيادة وحكومة وجيشاً وشعباً على النهوض بالبلاد وإعادة إعمار ما دمرته قوى العدوان والإرهاب وعودتها قلبا نابضاً للعروبة.

بدوره أكد رئيس لجنة الأخوة والصداقة البرلمانية اللبنانية السورية النائب اللبناني علي حسن خليل أهمية إنجاز الاستحقاق الديمقراطي وانتخاب الدكتور بشار الأسد رئيساً للجمهورية العربية السورية لافتا إلى أن نجاح هذا الاستحقاق شكل دليلاً جديداً على انتصار سورية على الإرهاب وداعميه.

كما أكد نائب الأمين العام لحركة النضال اللبناني العربي في لبنان طارق الداوود أن نتائج الانتخابات الرئاسية هي أفضل رد على كل أنواع الحروب التي شنت على سورية مشدداً على أن السوريين أظهروا للعالم أنهم شعب لا يعرف الهزيمة أو الانكسار.

كما نوه النائب اللبناني الدكتور قاسم هاشم بنتائج الانتخابات الرئاسية التي أثبتت مرة أخرى تمسك الشعب السوري بثوابته الوطنية والقومية وإرادته في مواجهة المتآمرين واسقاط مخططاتهم على كل المستويات.

رئيس المركز الوطني في الشمال اللبناني كمال الخير أشار إلى أن الشعب السوري أثبت للعالم خلال الانتخابات الرئاسية تصديه لكل محاولات زعزعة أمن واستقرار سورية مبينا أن نتائج الانتخابات تشكل دليلاً جديداً على انتصار سورية على كل المخططات العدوانية التي استهدفتها.

من جهته نوه أمين سر تحالف القوى الفلسطينية ياسر المصري بنجاح العملية الانتخابية في سورية واختيار الشعب قيادته بإرادته الحرة مبيناً أن هذه العملية استكمال لانتصار محور المقاومة وكل الدول الحرة التي تواجه المخطط الإمبريالي.

من جانبه أكد الدكتور خالد فاضل السبئي عضو مجلس الشورى اليمني والقائم بأعمال الأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي “قطر اليمن” أن ما شهدته سورية من فعل حضاري ديمقراطي يعبر عن رغبة وإرادة وتطلع الشعب العربي السوري إلى مستقبل زاهر ومشرق من خلال منحه الثقة الكاملة للرئيس الأسد والذي أعلن عن سقوط المؤامرة الكونية وأدواتها وهزيمة المخططات الاستعمارية بكل أدواتها وأطرافها.

من ناحيته أعرب اتحاد الجمعيات العربية الأرجنتينية “فياراب الأرجنتين” عن افتخاره وتهنئته بنجاح استحقاق الانتخابات الرئاسية في سورية والتي عكست إرادة الشعب السوري بالدفاع عن سيادته وحريته ومستقبله والتصدي للمؤامرات المحاكة ضد وطنه وثقته بقيادة الدكتور بشار الأسد في تحقيق النصر النهائي وإنجاز تحرير البلاد من الإرهاب وإعادة إعمار ما دمره الإرهابيون.

انظر ايضاً

قوات الاحتلال تجرف أرضاً زراعية فلسطينية في القدس المحتلة

القدس المحتلة-سانا اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم على ممتلكات الفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة. وذكرت …