الشريط الأخباري

ثلاثة أبحاث علمية مهمة لجامعة البعث في مؤتمر هندسة الطاقة المتجددة الدولي

حمص-سانا

شاركت جامعة البعث في حمص ممثلة بمجموعة من الأساتذة وطلاب الدراسات العليا من كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بثلاثة من الأبحاث العلمية وذلك في المؤتمر الثاني عشر الدولي الذي نظمته جامعة الشرق الأوسط في الأردن بالتعاون مع المنظمة الألمانية للتعاون الدولي.

الدكتور عبد الباسط الخطيب رئيس جامعة البعث أكد لـ سانا الشبابية أن مشاركة جامعة البعث في هذا المؤتمر العلمي المهم والمتعلق بالطاقات المتجددة والشبكات الذكية في غاية الأهمية لكونه يفسح المجال لعرض أبحاث أساتذتنا وطلاب الدراسات العليا المتميزة لافتا إلى الاهتمام الذي توليه الجامعة للأبحاث العلمية لما لها من آثار مجتمعية مهمة اقتصادية وفنية وتقنية وتكنولوجية.

وأشار الخطيب إلى اهتمام الأساتذة والطلاب بمجال الطاقات المتجددة والشبكات الذكية التي باتت تشغل العالم فالجميع يسعى إليها وإلى تطويرها معتبرا أن مشاركة الجامعة بهذا المؤتمر الدولي عبر “الاون لاين” لعدد من الجامعات العربية والأوروبية ستكون لها الأثر الإيجابي على الأبحاث التي يتم العمل عليها كما أنها تسهم في تقدم تصنيف جامعة البعث التي هي إحدى الجامعات السورية المتطورة.

بدوره الدكتور سامر ربيع مدير مركز الطاقات المتجددة في جامعة البعث والمشارك في المؤتمر قال: لقد كانت مشاركة سورية في المؤتمر من خلال 11 بحثا من جامعات دمشق والبعث وتشرين وكانت حصة البعث 3 أبحاث اثنان منها لقسم الطاقة الكهربائية وواحد لقسم القوى الميكانيكية وكانت أبحاث جامعتنا على مستوى عال من الحرفية والتطبيق العلمي وسوف يتم نشرها في المجلة العالمية لهندسة الكهرباء والالكترونيات مشيرا إلى أن عدد الأبحاث التي تم قبولها في المؤتمر من جميع المشاركين العرب والأجانب 56 بحثا وكان فريق جامعة البعث من ضمن اللجنة التقنية والتنظيمية للمؤتمر لانتقاء الأبحاث الجديرة بالمشاركة.

بدوره الدكتور رامي موسى أستاذ مساعد في قسم الطاقة الكهربائية بكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية والمشارك في المؤتمر قال إن الأبحاث التي قدمناها تركزت حول المحولات الذكية والمبدلات الذكية متعددة المستويات وأهميتها في مجال الشبكات ودمج مصادر الطاقة المتجددة لما لها من آثار إيجابية على النواحي السياسية والاقتصادية والبيئية العالمية وتطوير التطبيقات الصناعية عبر ربطها بالبحث العلمي معتبرا أن انعقاد المؤتمر “اون لاين” عبر منصات التواصل الاجتماعي تجربة مفيدة ومهمة لكونه يفسح المجال لأكبر عدد من المشاركين.

وعبر الطالب عبد الرحمن حبال المشارك في المؤتمر عن سعادته بالمشاركة التي عرفته على أبحاث الآخرين في مجال الطاقة وخاصة أنه يحضر لرسالة الدكتوراه في جامعة البعث عن  المحولات الذكية مؤكدا أن تبادل الأبحاث ومناقشتها بطريقة علمية تطبيقية يوسع افق التفكير والتخطيط المستقبلي الذي تضعه الدول الأخرى في مجالات الطاقة المتجددة والشبكات الذكية التي ستكون التقانات الأولى والأهم في العالم.

 مثال جمول

انظر ايضاً

150 لوحة فنية في معرض لطلبة جامعة البعث بحمص

حمص-سانا 150 لوحة فنية قدمها طلبة من مختلف كليات جامعة البعث بحمص ضمن معرض فني …