روسيا تدين بحزم جريمة اغتيال العالم الإيراني فخري زاده

موسكو-سانا

أدانت روسيا بحزم جريمة اغتيال العالم الإيراني محسن فخري زاده قرب طهران يوم الجمعة الماضي مشددة على وجوب محاسبة من يقف وراءها.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية “ندين بشدة مقتل العالم محسن فخري زاده يوم الـ 27 من تشرين الثاني الجاري في إيران.. ونعرب عن قلقنا البالغ إزاء الطبيعة الاستفزازية لهذا العمل الإرهابي الذي يهدف بوضوح إلى زعزعة استقرار الوضع وتفاقم إمكانية نشوب صراع في المنطقة”.

وأضافت الوزارة أنه بغض النظر عمن يقف وراء هذه الجريمة ومن يحاول استخدامها لمصالحه السياسية فيجب عليهم تحمل المسؤولية عن ذلك.

وأكدت أن الأولوية الثابتة لروسيا الاتحادية تتمثل في استقرار وامن منطقة الشرق الأوسط والخليج.. وتهدف إلى تحقيق ذلك جهودنا ومبادراتنا ضمن أطر منظمة الأمم المتحدة والساحات الدولية الأخرى وكذلك في علاقاتنا الثنائية مع دول المنطقة وندعو جميع الأطراف إلى الامتناع عن أي خطوات مؤهلة لتصعيد التوتر.

وكانت وزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية أعلنت يوم الجمعة الماضي اغتيال العالم فخرى زاده إثر عملية ارهابية تعرض لها قرب العاصمة طهران.

انظر ايضاً

موسكو تندد بالقيود الأمريكية المفروضة على حرية التعبير بمواقع التواصل الاجتماعي

موسكو-سانا نددت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بالقيود الأمريكية المفروضة على حرية التعبير …