السوري القومي الاجتماعي: المقاومة هي السبيل لدحر الغزاة والمحتلين

بيروت-سانا

أكد الحزب السوري القومي الاجتماعي في لبنان التمسك بتحرير كل شبر من الأراضي العربية المحتلة وأن المقاومة هي السبيل لدحر الغزاة والمحتلين.

وقال رئيس الحزب وائل الحسنية في بيان اليوم في ذكرى جريمتي سلخ لواء الإسكندرون وتقسيم فلسطين: نؤكد التمسك بكل شبر من لوائنا السليب وجنوبنا المحتل وأن شعبنا لن ينام على ضيم الاحتلال فالمقاومة هي سبيله لدحر الغزاة والمحتلين أتراكاً وصهاينة وأميركيين ومعهم كل أدواتهم الإرهابية والانفصالية والاحتلالية والتطبيعية التي تآمرت على بلاد الحضارة والتاريخ.

وأكد البيان أن سلخ لواء الإسكندرون عن سورية وتقسيم فلسطين احتلال موصوف لأجزاء غالية من أرضنا وقد أتى في سياق مخطط صهيوني تركي استعماري لمحاصرة أمتنا وتسهيل الانقضاض عليها وتقسيمها وتفتيتها وإخضاعها ونهب ثرواتها.

وشدد البيان على أن خطر الاحتلال التركي في شمال سورية لا يقل صلافة وعدواناً عن الخطر الوجودي الصهيوني في الجنوب فهما وجهان لعملة واحدة ومواجهة هذه الأخطار “واجب” مؤكداً أن الأراضي المغتصبة ستسترد بقوة المقاومة لأنها خيار شعبنا الوحيد وقد أثبتت جدواها.

انظر ايضاً

السوري القومي الاجتماعي: (قانون قيصر) انتهاك خطير لحقوق الإنسان

بيروت-سانا أدان الحزب السوري القومي الاجتماعي في لبنان الإجراءات القسرية الأمريكية ضد سورية ولا سيما …