الشريط الأخباري

كمالوندي: إلغاء الحظر التسليحي إشراقة للدبلوماسة الإيرانية

طهران-سانا

اعتبر المتحدث باسم منظمة الطاقة النووية الإيرانية بهروز كمالوندي أن انتهاء قيود التسليح التي كانت مفروضة على بلاده شكل”انطلاقة جيدة” للردود الدولية بوجه الانتهاكات الأمريكية ومواصلة التصدي لسلوك واشنطن ومعارضتها القانون الدولي.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن كمالوندي قوله في تصريح اليوم إن رد المجتمع الدولي الحازم ضد استئناف الحظر التسليحي على إيران خطوة جيدة لأن العالم ليس مستعدا لتحمل المزيد من النزعات الأحادية القائمة على سياسة البلطجة من جانب أميركا معتبرا أن إلغاء الحظر التسليحي على إيران يشكل”منعطفاً تاريخياً وإشراقة لدبلوماسية”ايران.

وأشار كمالوندي إلى أن العالم بات يعلم جيدا عدم ثبوت أي من التهم الواهية ضد ايران بشأن الملف النووي مؤكدا أن بلاده لم ولن تسعى وراء الاستخدام غير السلمي للطاقة النووية.

وشدد على أن سياسة الضغوط الأمريكية على إيران والتي شكلت خطوة”بذيئة” ضد الإنسانية لم تحقق أي نتيجة سوى مزيد من العزلة للولايات المتحدة وكسر شوكتها الشيطانية.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية أعلنت الليلة الماضية انتهاء سريان الحظر الدولي على تسلح طهران مشيرة إلى أن هذا الأمر سيسمح لإيران باستيراد وتصدير السلاح وإجراء التعاملات المالية المرتبطة بذلك وفقا لسياساتها الدفاعية.

انظر ايضاً

موسكو: مستعدون للتنسيق مع واشنطن في مجال مكافحة الإرهاب

موسكو-سانا جددت روسيا اليوم استعدادها للتعاون والتنسيق مع الولايات المتحدة في مجال مكافحة الإرهاب لتعزيز …