التربية: تفعيل دور الموجهين التربويين والاختصاصيين

دمشق-سانا

كلفت وزارة التربية اليوم الموجهين الاختصاصيين والتربويين الإسراع بسد الشواغر من المعلمين والمدرسين وتكليف المعينين في مسابقتي الوكلاء والعقود بالتنسيق مع الدوائر المعنية ومشرفي المجمعات ومديري المدارس.

ودعت الوزارة في تعميم على مديرياتها تلقت سانا نسخة منه الموجهين الاختصاصيين والتربويين إلى تخفيف الاعتماد على مكلفين ووكلاء من خارج الملاك عبر إكمال الأنصبة لجميع المعلمين والمدرسين من داخل الملاك وخاصة في حال وجود فائض والإشراف على دوام التلاميذ والطلاب والأطر التعليمية والإدارية في المدارس واتخاذ جميع الإجراءات الإدارية والقانونية بحق المقصرين والإشراف على حسن تطبيق الخطة الدرسية والالتزام بالتوزيع المقرر للمفردات وتعويض الفاقد التعليمي ورفع تقارير دورية عنها إلى مديرية التربية.

وأكدت الوزارة على الموجهين الاختصاصيين والتربويين بالإشراف الشخصي على البيئة المادية في المدارس التي يشرفون عليها والمدارس التي يقومون بزيارتها ومتابعة حسن تطبيق البروتوكول الصحي فيها ومعالجة المشكلات إن وجدت بالتنسيق مع مشرفي المجمعات ورؤساء الدوائر وتبليغ مديري التربية في الحالات التي تحتاج لذلك وعلى مسؤوليتهم الشخصية.

وكلفت الوزارة الموجه التربوي بتنفيذ “4 دروس نموذجية” أسبوعيا من ضمن مهامه الإشرافية في المدارس التي يشرف عليها حرصا على رفع أداء المعلمين التربوي على أن يحتفظ بملف إنجاز موثق لهذه الدروس ليدخل ضمن تقييم الأداء.

ويأتي هذا الإجراء وفقاً للوزرة انطلاقاً من تفعيل دور الموجهين التربويين والاختصاصيين في الإشراف على الميدان التربوي ووضع الحلول التربوية والإدارية ومتابعة تنفيذها نظراً للظروف الراهنة وخاصة في ظل انتشار فيروس كورونا وضرورة التشدد في تطبيق بنود البروتوكول الصحي.

رحاب علي

انظر ايضاً

(حلوة يا مدرستي).. مسابقة للإضاءة على الجوانب التربوية المميزة في المدارس

دمشق-سانا أطلقت وزارة التربية مسابقة بعنوان “حلوة يا مدرستي” للطلاب والمعلمين في المدارس للإضاءة على …