الشريط الأخباري

50 مستفيدة في ريف حمص من منحة وحدات التصنيع الغذائي

حمص-سانا

استفادت نحو 50 امرأة ريفية في قريتي الغور الغربية وتل الشور بريف حمص الغربي من منحة وحدات التصنيع الغذائي التي قدمتها اليوم منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) بالتعاون والتنسيق مع مديرية زراعة حمص واتحاد النحالين العرب.

وتتضمن المنحة مكنات للتصنيع الغذائي وتشمل آلات لجرش القمح واستخراج البرغل وعصر البندورة والفواكه وتهدف إلى تحسين مستوى الأسر الريفية من خلال تأمين مردود مادي للنساء المستفيدات من المنحة.

وأوضح المهندس فتوح جمعة مدير اتحاد النحالين العرب (أمانة سورية) في تصريح لمراسل سانا اليوم أن هذه الوحدات هي من ضمن ثماني وحدات تصنيع موزعة على أربع محافظات (حمص وحماة ودرعا وريف دمشق) وتندرج في إطار تحسين سبل العيش وخلق فرص عمل للنساء الريفيات وتشغل كحد أدنى ثماني أسرة ريفية في وحدة التصنيع الواحدة وهي تستهدف النساء الريفيات في القرى المتضررة من الحرب على سورية.

من جانبه أشار المهندس حسن يونس المدرب المعتمد لدى منظمة (الفاو) إلى أن النساء المستفيدات من المنحة يتدربن الآن ولمدة سبعة أيام على كيفية إدارة المشروع صناعيا وتجاريا وتسويقيا حيث يتم تزويدهن بكل المعلومات النظرية الخاصة بآلية عمل الآلات وكيفية الاستفادة منها إضافة إلى دروس عملية على تشغيل الآلات وطرق الإنتاج والتعبئة والتغليف والتسويق بما يحقق لهن مردودا ماديا يسهم في تحسين المستوى المعيشي.

من جهتها أكدت ليال جنيدي إحدى المستفيدات من المشروع أهمية مثل هذه الدورات التي تسهم في إعطاء المتدربات معلومات نظرية وافية وتفصيلية وفق أحدث الوسائل الحديثة للتصنيع الغذائي وكيفية الاستفادة من هذا المشروع في تحقيق وفر مادي يسهم في تحسين مستوى دخل الأسر الريفية.

يذكر أن منظمة (الفاو) قدمت خلال السنوات الماضية بالتعاون مع مديرية زراعة حمص واتحاد النحالين العرب عدة منح مجانية متنوعة لدعم الإنتاج الزراعي بشقيه الزراعي والحيواني في عدد من القرى بحمص.