الشريط الأخباري

البيان الوزاري للحكومة برأي عدد من أعضاء مجلس الشعب… أهمية التنفيذ في إطار زمني محدد ووضع خطط إسعافية

دمشق-سانا

أكد عدد من أعضاء مجلس الشعب أهمية وضع البيان الوزاري للحكومة المتضمن برنامج عملها للمرحلة المقبلة في إطار زمني تنفيذي للارتقاء إلى مستوى طموح الشعب وخاصة تحسين المستوى المعيشي للمواطنين.

وفي تصريح لـ سانا أكد عضو مجلس الشعب الدكتور محمد خير العكام أهمية التزام الحكومة بتنفيذ خططها التي أوردتها في البيان في إطار زمني واضح ومحدد مع الأخذ بالاعتبار الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد معتبراً أن البيان طموح ومجد في حال استطاعت الحكومة تطبيقه.

وأشار العكام إلى ضرورة دعم الإعلام وحماية الصحفيين الاستقصائيين وزيادة التعويضات المتعلقة بالعمل الإعلامي للارتقاء بواقع المهنة.

من جهته عضو المجلس قصي الثلجة لفت إلى أنه كان يجب التوسع في البيان حول بعض الأمور وخصوصاً المتعلقة بإعادة النظر بالقوانين والقرارات القديمة وما يتعلق بالقطاع الصحي وتحديد مواعيد الإنجاز والتنفيذ.

بدوره عضو مجلس الشعب الدكتور صفوان القربي رأى أن بيان الحكومة الذي قدم اليوم يمكن ان يكون خطة للعمل على المدى الطويل وكنا نرغب أن نرى خططاً لحالة إسعافية فهناك مواطن متعب ومرهق يحتاج إلى تدخل إسعافي بعيداً عن اللغة الخطابية مشيراً إلى الفروق بين الراتب وتكاليف الحياة اليومية والتي يجب أن تكون في أولوية الاهتمامات.

عضو مجلس الشعب حكمت سلام لفت إلى الظروف الصعبة التي تواجهها سورية سواء الحصار الاقتصادي والإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على السوريين أو التحديات الداخلية مشيراً إلى أن البيان الحكومي قدم طموحات أكبر من الواقع.

ونوه سلام بضرورة تحديد خطوات العمل الحكومية بإطار زمني يسمح بمتابعة ما نفذ وما لم ينفذ وأسباب ذلك مبيناً دور الإعلام الشفاف والواضح في متابعة تنفيذ العمل الحكومي بما يصب في خدمة الوطن والمواطنين.

مها الأطرش